يحيى بن شرف النووي

أبو زكريا يحيى بن شرف الحزامي النووي الشافعي (631هـ-1233م / 676هـ-1277م) المشهور باسم "النووي" هو مُحدّث وفقيه ولغوي مسلم، وأحد أبرز فُقهاء الشافعية، اشتهر بكتبه وتصانيفه العديدة في الفقه والحديث واللغة والتراجم، كرياض الصالحين والأربعين النووية ومنهاج الطالبين والروضة، ويوصف بأنه محرِّر المذهب الشافعي ومهذّبه، ومنقّحه ومرتبه، حيث استقر العمل بين فقهاء الشافعية على ما يرجحه النووي. ويُلقب النووي بشيخ الشافعية، فإذا أُطلق لفظ "الشيخين" عند الشافعية أُريد بهما النووي وأبو القاسم الرافعي القزويني.

الإمام
يحيى بن شرف النووي
تخطيط لاسم الإمام النووي

معلومات شخصية
الميلاد المحرم، 631هـ \ 1233م
نوى، حوران، بلاد الشام
الوفاة 24 رجب 676هـ \ 1277م
نوى، حوران، بلاد الشام
الكنية محيي الدين، أبو زكريا
اللقب شيخ الشافعية، قطب الأولياء، «شيخ الإسلام والمسلمين، وعمدة الفقهاء والمُحدّثين، وصفوة الأولياء والصالحين»
الحياة العملية
العصر أواخر الدولة العباسية - أوائل المملوكي
تعلم لدى أبو شامة المقدسي  
التلامذة المشهورون بدر الدين بن جماعة  
المهنة مُحَدِّث ،  وفقيه ،  وعالم مسلم  
اللغات العربية  
مجال العمل الفقه  
موظف في دار الحديث الأشرفية  
أعمال بارزة انظر
مؤلف:النووي  - ويكي مصدر

ولد النووي في نوى سنة 631هـ، ولما بلغ عشر سنين جعله أبوه في دكان، فجعل لا يشتغل بالبيع والشراء عن تعلم القرآن الكريم وحفظه، حتى ختم القرآن وقد قارب البلوغ، ومكث في بلده نوى حتى بلغ الثامنة عشر من عمره، ثم ارتحل إلى دمشق. قدم النووي دمشق سنة 649هـ، فلازم مفتي الشام عبد الرحمن بن إبراهيم الفزاري وتعلم منه، وبقي النووي في دمشق نحواً من ثمان وعشرين سنة، أمضاها كلها في بيت صغير في المدرسة الرواحية، يتعلّم ويُعلّم ويُؤلف الكتب، وتولى رئاسة دار الحديث الأشرفية، إلى أن وافته المنية سنة 676هـ.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.